أسفار مرسي الأولى

آية الله مرسي أعلن قيام دولة مصر الاخوانية بإعلانه الفرعوني المقدس رغم أنف الشعب المصري كاسراً شوكتهم ,  منفذاً ومُـلبـياً أحكام الجماعة وسامعاً لتراهاتهم الفارغة ومن ثم إغراق الدولة المصرية في مستنقع الإخوان .

إن مافعله مرسي من اعلان دستوري معصوم يؤله أحكامه ويجعلها نافذة لا يُطعن عليها , لا يجوز لأحد أن يتكلم فيها كما قال “صهره” أحمد فهمي فجعل من هذه الشقشقات وحياً إلهياً , يقضى به على الشعب المصري ويجرجر طوائف الشعب كافة في حرب أهلية من أجل تنفيذ أوامر جماعته , فالثورة لا تقف في صف طائفة بعينها , فكلهم يتحدثوا باسمها حتى كبير الفراعنة “مبارك” تحدث عن مضمونها وسقطته , ومجلس الفراعنة العسكري شهّر وتاجر بها وأُسقط أيضا , وأخيرا تحدث عنها الفرعون الجديد “مرسي” ليزين لنا ديكتاتوريته فها هي تسقطه , فهو يقول ” لا أريكم إلا ما أرى ” , الثورات لا تصنع الديكتاتور ..

فالأنظمة الديكتاتورية المستبدة لا تنفق أموالها على اقتصاديتها بل تنفقه على شرعنة استبدادها وشرعنة الطواغيت الفراعنة , تارة تَستعمل الأنظمة المستبدة أموالها الطائلة على اشتراء أسلحة لقهر معارضي الاستبداد , وتارة تُستعمل الفاشية الدينية  كمكون ارهابي أصيل في الخلاف السياسي , بإدعاءات مثل “محاربو الشريعة ” , “انقلاب على الشرع” , هذا الخطاب هو أخطر بكثير من شراء أسلحة وقنابل غاز وخرطوش وبقايا الطُرق المعروفة التقليدية , فمَكمن الخطر هو اصطباغ النقاشات والخلافات بالصبغة الدينية فجماعة مرسي ومن ثم أوراق الضغط كبعض السلفيين الذين استخدمهم مبارك ومن بعده مرسي, قادرون أن يصوّروا لمحبيهم ,لمؤيديهم أنّ مرسي هو الشرع , إعلانه قرأن .

الاحتجاجات الواسعة التي تَعم كثير من أرجاء مصرنا هو خير دليل على قوة أغفلها الديكتاتور , فظن أنهم لا يقدروا عليه فخاب ظنه فأصدر إعلاناً يُـحجّمهم , فـُردت إليه بضاعته سالمة , وها هو يُراجع مستشاريه وبطانته ليس من أجل العدول عن فرعنته بل من أجل تحجيمها أو إعادة صياغتها , وكما قيل :

                                          ستعلم إذا أنقشع الغبار أفرساً ركبت أم حمار

فواجبنا ألا ننقطع عن حراكنا , ليس العراك ميداني فقط بل عراك فكري أيضاً .. علينا أن نعترك ونعمّق السجالات ليس لتحويل ديكتاتورية مطلقة لأخرى جزئية  , فالديكتاتورية واحدة

 لا مصالحة قبل الالغاء.. والمجد للمشاغبين. 

Advertisements

3 تعليقات

  1. المجد للمشاغبين

    رد

  2. ان شاء اللة مصر المنتصرة والاخوان الخاسرين مهمى عمل مرسى فيها الحق هو المنتصر وربنا مع الثوار ومصر ان شاء اللة ولا مكان للخونة والكدابين فى مصر

    رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: